Jordan land

مبادرات عربية لتحقيق الاكتفاء الذاتي اعتمادا على الطاقة المتجددة

أطلقت الهيئة العربية للطاقة المتجددة خلال اجتماع مكتبها التنفيذي العاشر عبر الإنترنت، برئاسة رئيس الهيئة وزير الطاقة والتنمية المستدامة في المغرب عزيز رباح، مبادرات لتحقيق التنمية المستدامة اعتمادا على الطاقة المتجددة وصولا إلى الاكتفاء الذاتي عربيا.
 
وتضمنت المبادرات مبادرة شامس لتأمين أنظمة الطاقة الشمسية للأسر العفيفة لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الطاقة من مصادر الطاقة المتجددة، وبرنامج مدير طاقة في الوطن العربي لضمان إدارة ذكيةً للطاقة في المؤسسات العامة والخاصة والشركات والأفراد وإيجاد فرص عمل جديدة وجوائز لتحفيز الباحثين العرب على الإبداع والابتكار.
وركز الاجتماع على تحقيق التكامل العربي الاقتصادي والاجتماعي في مجال الطاقة المتجددة وكفاءتها كضرورة ملحة لتحقيق التنمية المستدامة في الوطن العربي وتبادل الخبرات وتنسيقها بالاعتماد على الذات, ودمج موضوع الذكاء الاصطناعي مع الطاقة المتجددة والتوصية بإنشاء هيئة عربية للذكاء الاصطناعي، والتعاون بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني العربي في التخطيط الاستراتيجي لمستقبل واعد مشرق للدول العربية.
كما جرى تعميم مبادرة الأجيال الخضراء التي اطلقت بالأردن على باقي الدول العربية من اجل زيادة الوعي والمعرفة بثقافة الأجيال الخضراء التي تعتمد على تحقيق أمن الطاقة والمياه والغذاء وحث المزارعين على الاعتماد على أنماط زراعية مبتكرة والتحول إلى الاكتفاء الذاتي واستدامة الموارد من الطاقة المتجددة بالاستفادة من الخبرات المتراكمة في المغرب الشقيق.
وركز الاجتماع على المشاريع الصغيرة والمتوسطة بالتعاون المشترك مع الدول المتقدمة في مجال الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، وأهمية معيار ربط حجم الطاقة المتجددة بعدد السكان، وإيجاد شبكة عربية واحدة للكهرباء كخطوة استراتيجية لتحقيق أمن التزود بالطاقة وأمن الإمدادات, وتوقيع اتفاقية تعاون بين الأردن والمغرب الشقيقة في مجالات التدريب الفني والتقني للطاقة المتجددة.
وناقش الاجتماع إنشاء أكاديمية للطاقة المتجددة, وصندوق عربي للطاقة المتجددة برأس مال مليار دولار, وإحداث منصة إلكترونية عبر الإنترنت للمساهمة في نقل تكنولوجيا الطاقة المتجددة وتبادل الخبرات بين الدول العربية.
ودعا المشاركون في الاجتماع، وهم أمين عام وزارة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة أماني العزام ورئيس الهيئة العربية للطاقة المتجددة، ووزير الطاقة والتنمية المستدامة في المغرب عزيز رباح وأمين عام الهيئة المهندس محمد الطعاني وأمين عام مجلس الوحدة الاقتصادية العربية في جامعة الدول العربية محمد الربيع، إلى تعزيز التعاون العربي في مختلف مجالات الطاقة المتجددة، وبناء شراكات عربية من اجل نقل تكنولوجيا الطاقة المتجددة وتبادل الخبرات بين الدول العربية. (بترا)

08-تموز-2020 22:21 م

نبذة عن الكاتب